تحميل برنامج انترنت اكسبلورر Internet Explorer كامل مجانا

52

يعتبر متصفح إنترنت إكسبلورر 2019 واحد من أكثر متصفحات الإنترنت انتشاراً, والذي يأتي في المرتبة الثالثة بعد متصفحي جوجل كروم وفايرفوكس وذلك وفق الإحصاءات الصادرة في شهر أكتوبر – تشرين الأول لعام 2018، ويأتي ضمن سلسلة برامج شركة مايكروسوفت حيث ظهر أول مرة عام 1995 كأحد البرامج الأساسية المرفقة مع نسخة ويندوز 95.

واستمر تطوير المتصفح من قبل شركة مايكروسوفت لغاية الآن مما أعطاه ميزة التوافق الكامل مع جميع إصدارات نظام التشغيل ويندوز وهو الأمر الذي ساعد على انتشاره بشكل كبير, وقد وصل برنامج إنترنت إكسبلورر إلى ذروة انتشاره عالمياً في عامي 2002 و 2003 حيث حقق نسبة 95% من حصة استخدام متصفحات الإنترنت عالمياً.

ومن ثم بدء بالتراجع تدريجياً تحت ضغط المنافسة مع المتصفحات الناشئة الجديدة والتي انتشرت في تلك الفترة ثم واجه جهة أكبر كبوة في تاريخه عام 2009 عندما فرضت مفوضية الإتحاد الأوربي على شركة مايكروسوفت الالتزام بعدم إرفاق متصفح إنترنت إكسبلورر بشكل ضمني مع نسخ نظام التشغيل ويندوز الواردة لبلدان الإتحاد الأوربي حيث اعتبرتها نوع من أنواع الاحتكار المرفوض وفق سياسات الاتحاد, مما جعل برنامج Internet Explorer يخسر حجماً كبيراً من الأسواق الأوربية نتيجة ذلك القرار.

المميزات

هذا ويقدم برنامج إنترنت إكسبلورر العديد من الميزات نوردها لكم في الفقرات التالية:

السهولة في التصفح

حيث يتيح للمستخدم القيام بفتح أكثر من نافذة في ذات الوقت ليقوم بالتنقل بين أكثر من موقع إنترنت بشكل سهل وسريع, كذلك يمكنك من خلال صفحته الرئيسية القيام بتثبيت اختصارات للمواقع الهامة بالنسبة لك ليقوم بعرضها على شكل مربعات صغيرة تحتوي صورة مصغرة عن كل موقع وذلك لسهولة الوصول السريع إلى تلك المواقع.

كما أن النسخ الأحدث من هذا البرنامج تعمل على تركيز الإضاءة على عنوان الموقع الأصلي مع تظليل باقي المحارف للرابط الذي تقوم بتصفحه مما يسهّل عليك معرفة الموقع الذي تعود له الصفحة الحالية بسرعة وسهولة وتحول دون عمليات الخداع التي يقوم بها البعض من خلال إنشاء روابط مزيفة تشبه مواقع معروفة للقيام بعمليات التجسس وسرقة كلمات المرور من خلال استخدام عنوان نطاق مشابه لموقع مشهور مما يشتت تركيز المستخدم في حال كان الرابط طويل ومن خلال هذه الميزة سيكون التركيز فقط على عنوان الموقع الأساسي.

إنشاء اختصارات للمواقع

بالإضافة لوجود ميزة المواقع المفضلة والتي يمكنك أن تقوم من خلالها بتنسيق روابط مواقعك المفضلة ضمن لوائح متعددة فيمكنك أيضاً أن تقوم بإنشاء اختصار لموقع الإنترنت المفضل إليك وذلك بالضغط داخل الصفحة التي ترغب بإنشاء اختصار لها بالزر اليميني واختيار “إنشاء اختصار”, ثم التوجه إلى سطح المكتب الخاص بك لتجد أن برنامج إنترنت إكسبلورر قد قام بإنشاء اختصار باسم عنوان الصفحة يمكنك من خلاله الوصول السريع لها عند الحاجة.

السرعة والأداء

بالرغم من العديد من الانتقادات التي طالت متصفح إنترنت إكسبلورر من خلال هذه النقطة, إلا أنه وفي إصداراته الأخيرة أثبت جدارته وقدرته على المنافسة بالإضافة إلى نتائجه الإيجابية من حيث السرعة والكفاءة في الأداء خصوصاً عند تعامله مع الرسوميات ومقاطع الفيديو عالية الوضوح بالإضافة لعرض الألوان الحقيقة لتلك الرسوميات.

التوافقية

يعتبر برنامج إنترنت إكسبلورر الأكثر توافقية مع جميع إصدارات نظام التشغيل ويندوز وذلك ناتج عن تبعيتهما لنفس الشركة التي تعمل على تطويرهما, كما أن جميع خيارات الإنترنت التي يمكنك أن تقوم بتعديها من خلال لوحة تحكم نظام التشغيل ويندوز يتم تطبيقها بشكل مباشر على برنامج إنترنت إكسبلورر بشكل تلقائي.

الأمان والوثوقية

يعتبر برنامج إنترنت إكسبلورر من المتصفات الآمنة والموثوقة, حيث لا يعتبر برنامج طرف ثالث فهو مدمج مع نظام التشغيل ويندوز بشكل كامل لذا عملية الحماية متكاملة بينهما, كما يمكنك القيام بتفعيل العديد من خيارات الأمان من خلال لوحة التحكم الخاصة بنظام التشغيل ويندوز والتي سيتم تطبيقها بشكل مباشر على متصفح Internet Explorer, مع وجود خيارات متعددة سواء للمبتدئين أو الخيارات المتقدمة والتي تستطيع من خلالها بتحديد كل شيء بدقة عالية.

وفي الحقيقة وعلى الرغم من تصدر برنامج إنترنت إكسبلورر لسنوات طويلة كالمتصفح المفضل للمستخدمين إلا أنه في ضوء النافسة الشديدة من قبل كل من متصفحي جوجل كروم و فايرفوكس يرى بعض الخبراء أن هذا المتصفح يتجه نحو أفول نجمه اللامع ما لم تتخذ شركة مايكروسوفت إجراءات تعيده للسطوع مجدداً.

وبالفعل فتشير آخر الأخبار الواردة من شركة مايكروسوفت سعيها للقيام بإطلاق إصدار جديد من متصفح إنترنت إكسبلورر بشكل جديد كلياً والذي سيطلق عليه اسم “سبارتان” حيث سيتم إطلاقه بالتوازي مع إصدار نظام التشغيل ويندوز 10 والذي يتوقع أن يكون المتصفح الجديد متضمناً معه.

كما أن هذا المتصفح قد تم تطويره بشكل مستقل عن Internet Explorer بطريقة تمكنه من الاستمرارية والتقدم في مواجهة المنافسة الشرسة مع باقي المتصفحات, وكذلك لتوفير نسخ متعددة منه تعمل على أنظمة تشغيل كل من الحواسب الشخصية والهواتف المحمولة والتي لا يوفرها برنامج إنترنت إكسبلورر.

قد يعجبك ايضا

يستخدم هذا الموقع ملفات تعريف الارتباط لتحسين تجربتك. سنفترض أنك موافق على ذلك ، ولكن يمكنك إلغاء الاشتراك إذا كنت ترغب في ذلك. قبول قراءة المزيد